آيت أحمد ..

2012-ait_ahmed__476771797

اعتدنا في الجزائر على عدم احترام تاريخنا، ربما لكثرة الشك الذي يحوم حول الكثيرين ممكن كتبوا هذا التاريخ ، فكل حاول أن يسحبه نحو ما يعتقده و ما يريده من البلد و من الشعب و حسب رؤيته و ايديولوجيته اللعينة ..

و عندما ترى رحيل علم من أعلام الثورة و الاستقلال متمثلا في المجاهد المعارض” الدا الحسين ” و ترى النفاق السياسي للسياسيين الجزائريين في التعامل مع الأمر تدرك أن هذا البلد غارف في التصنع و افدّعاء كيفما كان ..فأولئك الذين أضمروا و جاهروا بالعداء للرجل منذ فجر الاستقلال هم من ينفي اليوم أي اختلاف مع الرجل بل يكادوا يجعلونه رجلا من رجالات السلطة مع التحفظ الكامل على استعمال كلمة رجل هنا فهي لا تليق إلا بالرجال الحقيقيين …

لكن الذي يثير التحفظ لدي هو سكوت الرجل الطويل ..نعم تكلم من قبل و عارض لكنه رغم ذلك لم يحاول الاسهام في كشف المزيد مما عاشه أثناء ثورة التحرير، على الأقل يشفي غليل جيل الاستقلال الذي يشكك في كل شيء و في نوايا الجميع و في كتابة التاريخ …و اليوم نجد أنفسنا لا ندري من نصدق ..لم نعد نستطيع قراءة التاريخ من دون الشك في كل شيء كيف لا و أرشيفنا لازال هناك خفيا في أدراج فرنسا و كيف لا و هناك من يحاول أن يفرض رؤية واحد كأن ما حدث عبر تاريخ الجزائر كان منظرا برؤية واحدة و يخط يد واحد و من كتابة رجل واحد و هو الأمر الذي من المستحيل أن يكون صحيحا …

على أية حال ربما حاول مسؤولونا حشر الدا الحسين في مقبرة العالية أين ترقد علية القوم و لا ندري هل هم فعلا نائمون أم أنهم فيما لا يعلمه إلا الله تعالى، لكن الرجل أبى أن يحشر هناك فالقيمة و الأهمية ليست مرتبطة بمكان الدفن و لا بمراسيمه و لا بنفاق الحاضرين فيه و لكن ببساطة المكان و بمبادئ الرجل أيا كانت و باخلاصه لمكان ولد فيه و ترعرع بجباله و ناظل لأجله و لأجل حرية أبنائه و أبناء الجزائر كلها ..لذا فلن يفيد الخصوم تلميع صورتهم أمام جثمان رجل ميت بإعلان الحداد ثمانية أيام و لا مائة يوم حتى فمن مُنع من المشاركة في كتابة تاريخ ما بعد الإستقلال بعدما ساهم في كتابة تاريخ ما قبله لا يحتاج اعتراف أي كان الآن و ليذهب منافقونا إلى الجحيم .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s