مسيرة مليونية و مؤيدة !!! من يصدق..؟؟؟

تناهى إلي البارحة أن هناك أوامر عليا يتردد صداها في مختلف الدوائر الحكومية السورية..هذه الأوامر مفادها أنه  يجب على الموظفين الحكوميين الذين يعملون في مؤسسات الدولة أن يقدموا فروض الطاعة و الولاء لولي نعمتهم الزعيم الأوحد كيف لا و مصالح الدولة ليست إلا مزرعة خلفية أو مرحاضا عموميا لجلالته و عيب على أي موظف أن “يأكل الخبزة  و يسب الملة” كما أعلنها ذات يوم رئيسنا العزيز الذي عز عليه في إحدى خطاباته أن يأكل المعارضون من خيرات بلادهم و كأنها بلاده لوحده …فمن صفات الموظف المنضبط في سوريا و في عالمنا العربي السعيد الوفي لولي نعمته أن يكون وجها آخر للدولة فلا يفكر و لا يعارض و لا يسوق بل يساق و تملأ به الطرقات و يردد شعارات لا يؤمن بها و يسبح بحمد ولي النعمة و كأنه يعمل في مؤسسة خاصة تعود ملكيتها للرئيس المبجل و ليس في وظيفة عند الدولة التي تقوم على أساس المواطنة و حرية الرأي.

حسنا إذن ستمتلئ الطرقات و شوارع دمشق و حلب الوفيتين بصمتهما الذي خرقته دمشق منذ أيام خلال جنازة الطفل الشهيد و خرقته حلب قبلها بمحاولات تنفس هنا و هناك رغم الكم الهائل من أفراد المخابرات التي تملأ الشوارع و تتنصت على أنفاس الشعب في هاتين المدينتين المحاصرتين داخليا ..قلنا ستمتلئ شوارعهما بسيول بشرية من الموظفين الحكوميين الخائفين من خسارة وظائفهم و المرددين لهتافات الوفاء للرئيس المدرجة يداه بدماء إخوانهم في باقي المدن الأخرى، يرددون تلك الشعارات و المسدسات الخفية – كاتمة الصوت –  موجهة نحو رؤوسهم من الشوارع الخلفية حتى لا يفكر احد منهم مجرد التفكير في إنزال لافتة الوفاء أو يريح ذاك يده من تعب حمل صورة الرئيس أو يلتفت خلفه متحينا الفرصة للتخلف عن ركب الوفاء للقاتل شعبه …

هكذا تدار مسيرات الوفاء في الكنتونات العربية تحت إشراف وزارات الداخلية التي تتحكم بأرواح الشعب ووزارات العمل التي تتحكم بأقواتهم … و لست أدري ماذا يحاولون إثباته بهذه المسرحية المزرية و هم يعلمون أن الجميع يعلم كيف تنظم مثل هذه التمثيليات فقط لأخذ بعض الصور و إثبات الوهم و من ثمّ محاولة تصديقه للإغراق في ترويع الشعب و محاولات إسكاته بأي طريقة كانت..

آخر الأمر و ببساطة و بصراحة و كالعادة أيضا نصرخ بكم يا خونة شعبكم بأننا “” لا نصدقكم “” و لا نعبأ بمدى إتقانكم للتمثيل و وفائكم لكل معاني القهر و التجبر و الإرهاب التي لا يمكنكم أن تتخلوا عنها ليس لشيء إلا لأنها جزء منكم بينما الشعب لم ينتمي في يوم ما إليكم ..

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s