8ماي..أما آن لنا أن نعتبر؟؟

 

تمر اليوم 64 سنة على المجزرة الأكثر دموية في تاريخ الجزائر،imas يوم خرج الجزائريون في مظاهرات سلمية عارمة تعبيرا عن فرحتهم بانتصار الحلفاء في الحرب العالمية الثانية أيام وعدتهم فرنسا أن قتالهم بجانبها لتحرير أرضها من الألمان سيكون مخرجهم للإستقلال المنشود …و خرجو ذات صباح من الثامن ماي 1945 ..كانت الفرحة عفوية و صادقة .مجازر..و كان الشعب مؤمنا بأن من وعد وفى ..فكانت الفرحة فرحتان، فرحة النصر وفرحة الإستقلال في آن واحد…لكن ذلك الصباح لم يكن صباح الوفاء بالوعود ..كان صباحا للغدر و الخيانة ..صباحا لتكريس مقولة المستوطنين “ الجزائر فرنسية”…لقد كان صباحا لإراقة الدماء ، دماء أكثر من 45 ألف جزائري اغتسلت بها سطيف خراطة قالمة و مدن كثيرة في الجزائر …صبيحة واحدة كانت كافية ليحتفل المستعمر بغدره و يثبت للمرة الألف أن ما أخد بالقوة لا يسترجع إلا بالقوةمجs …و أن ذاكرة هذا الشعب و كل الشعوب العربية لن تركن لوعود مستعمر من جديد …بعد كل تلك الندالة يخرج علينا البرلمان الفرنسي بقانون تمجيد الإستعمار …القانون الذي يبرر إبادة شعب لأجل أطماع حمقاء ، ثم يتشدقون بمبادئ الثورة الفرنسية ، مبادئ للفرنسيين فقط تجعلنا نخجل من أنفسنا عندما يمدح بعضنا الأروبيين لعدلهم و تسامحهم …فقط أتمنى و نحن نعيش هذه الذكرى أن نعيد النظر في نظرتنا تجاه الأروبيين و ألا نقدس ثقافات تريد أن تحتكر العدل و المساواة ز الحرية لشعوبه فقط أما باقي العالم فإلى الجحيم…

إطلع أكثرمجازر8ماي،بحث حول مجازر8 ماي45

6 comments

    • شكرا أخي توفيق بالفعل لازال بيننالا الكثيرون ممن يحنون للإستدمار الفرنسي أو كما أصطلح على تسميتهم أبناء فرنسا ، لكنهم لن يستطيعوا شيئا أمام شعب دفع الغالي و الرخيص لتحرير بلده…
      دمت مدونا

      إعجاب

  1. شعب الجزائر مسلم والى العروبة ينتسب من قال حاد عن اصله او قال مات فقد كذب
    لولا هذه الاحداث لما فاقت الجزائر من غيبوبتها العميقة التى مر عليها قرن منذ الا حتلال 19830 الى1945 فهو المنعرج الذى اعد العدة لتفجير الثورة أفاقت العروبة وروح الجهاد في شباب الجزائر ونساءها في ذلك الوقت ولكن ماذا ننتظر من أبناء فرنسا الذين يحكمون البلاد غير الذل والهوان. في يومنا هذا هم ماضون. في أتفاقياتهم المخزية…….اللهم لا تحاسبنا بما فعل السفهاء منا……..

    إعجاب

    • شكرا اخي ياسين على تعليقك القيم و لكن اما ىن لهذه الذكرى ان تكون منعرجا فعادة التفكير في نظرتنا للتاريخ ….

      دمت صديقا

      إعجاب

  2. ما أجمل ما كتبت ..!

    تدرين ؟
    أعرف امرأة تطالب دائما بالصراحة.. ولكنها تقصد الصراحة من طرف الرجل فقط..!
    واعرف دولة تعلن دائما استعدادها للسلام.. ولكنها تقصد السلام من قِبَل أعدائها فقط..!
    وأعرف حضارة تنادي بوجوب احترام حقوق الإنسان.. ولكنها تقصد حقوق إنسانها هي فقط..!

    إعجاب

    • عابر سبيل ..دمت طيبا ..
      تلك امرأة غانية لعوب ..و تلك دولة مسخ و عدو لدود..و تلك حضارة لا تعرف غير القهر و التوسيع النفوذ ….
      أما عالمنا الذي تتواجد فيه هذه الفطريات الثلاثة ..فعالم لم نجد فيه مكانا للوجود..
      تشرفت مدونتي بعبورك خلالها…

      إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s